الفلكي علي العيس الموقع الرسمي

قرائات الدول العربية توقعات الابراج علم الفلك و الجفر

اخبار

متزوجة من منتج تونسي ولديها ولدان مؤدية صوت كاسبر وبطلة رسائل شفهية قصة حياة الممثلة رنا جمول

رنا جمول ممثلة سورية شـ.ـهيرة جـ.ـدا ومؤدية أصـ.ـواتز خريجة المعهد العالي للفنون المسرحية في دمشق دفعة 1992، التي ضمت الفنانين: رباب كنعان، أمية ملص، جلال شموط، وليد الدبس، بثينة معماري.

كان من المفترض أن تتخرج قبل عام 1992، ولكنها خالـفت شروط المعهد التي تمنع الاشتراك في أي أعمال فنية أثناء الدراسة، فتأجل تخرجها، لكنها صرحت مؤخرًا أنها ليست نـ.ـاد.مة على ذلك.

مؤدية صوت الشـ.ـبح كاسبر، ومؤدية شخصية “أنجليتا” في المسلسل الشهير “عهد الأصدقاء”.

وُلدت الفنانة رنا جمول في 12 ديسمبر عام 1970، في مدينة طرطوس السورية، لأب سوري وأم لبنانية، وعاشت فترة طويلة من حياتها في لبنان، لذلك يغلب على حديثها اللهجة اللبنـ.ـانية.

شُغفت بالفن في سنٍ صغيرة وحلمت أن تكون ممثلة، شاركتها هذا الحلم شقيقتها، وعندما كبرتا وخاضا التجربة، تمسكت الفنانة رنا جمول بحلمها وهجرته شقيقتها، التي لم تجد نفسها في مجال التمثيل.

بعد أن أنهت دراستها الثانوية وحصلت على شهادة البكالوريا، التحقت بالمعهد العالي للفنون المسرحية في دمشق، وتخرجت عام 1992، وكان من المفترض أن تتخرج قبل ذلك، لكنها عـ.ـوقبت بعد مخـ.ـالفة قوانين المعهد.

قوانين المعهد تنص على عدم مشاركة الطالب في أي أعمال فنية أثناء الدراسة، وهو ما لم تلتزم به جمول، فقد قبلت بطولة فيلم رسائل شفهية للمخرج عبد اللطيف عبد الحميد، الذي عرض عام 1991.

شاركت الفنانة رنا جمول في عشرات المسلسلات السورية، بدأت مسيرتها الفنية بأدوار البطولة، ثم تراجعت بعد ذلك عن قبول المزيد من هذه أدوار البطولة المطلقة، لأن الأمر كان متعـ.ـبًا للغاية، وفضلت المسرح والدوبلاج على التليفزيون.

شاركت الفنانة رنا جمول في عدد كبير من الأفلام السورية، نذكر منها: رسائل شفهية عام 1991، آه يا بحر عام 1993، صعود المطر عام 1995، دمشق يا بسمة الحزن عام 2008، نجمة الصبح عام 2019.

كما شاركت في عددٍ من المسرحيات، نذكر منها: مسرحية زينب التي عُرضت على «مسرح القباني» في دمشق عام 2015، ومسرحية زيتون ومسرحية اعترافات زوجية ومسرحية خواطر.

تزوجت الفنانة رنا جمول من المنتج التونسي الهادي قرنيط بعد قـ.ـصة حب جمعـ.ـتهما، وأنجبت منه ابنها الليث وابنتها ليلى، لكنها انفـ.ـصلا عام 2008، وظل الوضع كذلك حتى عام 2012، ثم عادا لبعضهما ويعيشان حياة مسـ.ـتقرة الآن.

ابنها الليث شارك في عددٍ من المسلسلات، أبرزها مسلسل الانتظار، حيث جسد شخصية ابن الفنانة يارا صبري في المسلسل، وحاليًا يدرس الإخراج السينمائي.

أما ابنتها ليلى، فقد درست الطب لفترة ثم قررت أن تنسحب من كلية الطب وحاليًا تدرس إدارة الأعمال، ولها ميول فنية، وستقف للمرة الأولى أمام الكاميرا في مسلسل رد قلبي، حيث تُجسد نفس الشخصية التي تُجسدها والدتها لكن في مرحلة الشباب.

مدى بوست بتصرف

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!